الاثنين، 26 سبتمبر 2016

تشابه الايام

وتساقط كل شيء 
ك أوراق الشجر
حين يضربها الخريف،
تحت وطأة الفصل
سقط حديث الليل بالظلام،
سقط حديث الصبح
الذي طالما
داعب الجفون
ك الضوء
حين انتهى ما يقال
سقطت اللهفة
في بئر السقيع
وطمها جليد
بعدما التهبت
لألف عام.
لم تعد لتعابير الوجه بهجة
ولا الروح اشراقة الصباح،
كأن الربيع
اعتزل إنبات الزهر
كي تموت الورود
مع الايام.
هكذا الرحيل
حين تصاب نفس
بتشابه الالوآن.

عادت الايام تنتظر…
لعل بغفوة سحاب
يسقط مطر
لعل الشوق
يشب به عود ثقاب
كيف لا والليل
طالما انتظر نهار
او عودة غائب
بعد يئس انتظار
لربما يتنحى العجز يوما
يأخذ الحب
قرار.
عاط24/9/16ف

ليست هناك تعليقات: