الاثنين، 26 سبتمبر، 2016

ها أنا


ها أنا
قالت:
ارآك متقلبا…
ك الفصول فمن انت؟!
نعم سيدتي:
انا ابن الفصول الاربعة وذيادة..
انا الربيع:
حين رسمت بعيناك
الورود والخضار
اهديك النسيم بالصيف
حين يشتد الطقس الحار
انا الخريف:
الذي اسقط دموعك
كالورق من غصن الاشجار
انا الدفئ
الذي يغمرك عناقا…
بالشتاء
وقت هطول الامطار
ابن الصباح:
حين داعبت خدودك
ك الندى للازهار
انا الاصيل:
الذي عشقتيه وقت
وقت الغروب
على شاطئ البحار
النجم :
الذي خفق له… قلبك بالليل
والقمر شاهد بالاسحار
انا الشمس:
التي سطعت
بروحك حين التقينا
في وضوح النهار
انا ابنك… نعم ابنك
ابن الرحم الذي حمل
وتذوقتي الموت حين مخاض
ابن ثديك
الذي للمهد كان خزين
بل مصدر الطعام
ابن يدك التي مسحت
جبيني والناس نيام
انا ابن الثغر
الذي اهداني قبلة
اشعلت ذاتي حبا وحنان
ابن الزمن منذ هبطنا
سويا من الجنة
يجمعنا انسان في الجنس
وان تفرقنا نوعان
يا بهجة ودمعة الروح
يا ضلعا مني
يمنح شهوة البقاء
للفصول الاربعة
وحركة الدوران
عاط25/9/16ف

ليست هناك تعليقات: